الانساق المضمرة وتجلياتها في النص المسرحي العراقي المعاصر

  • م.د اسماعيل محمد هاشم محمد وزارة التربية. المديرية العامة لتربية ذي قار

Abstract

        تعدّ الانساق المضمرة واحدة من الممارسات النقدية الحديثة التي حاولت استنطاق الخطاب الأدبي وقراءته قراءة جديدة تستظهر مكنوناته ،وتحدد مقاصده من أجل الوقوف على طبيعته وما مخبوء بين صفحات النص من معان جديدة  بوعي من المبدع حينا، وعلى غفلة منه أحيانا كثيرة.وقد اعتمد النقد الثقافي على دراسة هذه الانساق واستنطاقها بغية استظهار مُضمَراتها، وفك شفراتها  واستخراج ما توارى بداخل النص من معاني اخرى لا يلتفت اليها كاتب النص, وقد حاول الباحث في بحثه الموسوم(الانساق المضمرة وتجلياتها في النص المسرحي العراقي المعاصر) البحث عن هذه الانساق وكشفها ودراستها , يتكون البحث من اربعة مباحث, المبحث الاول هو مشكلة البحث التي تم صياغتها من خلال التساؤل الاتي:(كيف تجلت الانساق المضمرة في النص المسرحي العراقي المعاصر؟ )اما  الاهداف ,فهي دراسة الانساق المضمرة, وكشفها وكيف ظهرت هذه الانساق المضمرة في النص المسرحي العراقي, اما اهمية البحث والحاجة اليه فتكمن في تسليط الضوء على الانساق المضمرة واشتغالها داخل النص المسرحي العراقي ,اما الحاجة اليه فهو يقدم مادة نظرية للباحثين عن دراسة الانساق المضمرة والى طلبة الجامعات حول هذا الموضوع. , ثم  تحديد المصطلحات , اما المبحث الثاني فيتكون من جزأين, الاول هو دراسة تأريخية لتطور النسق عبر المناهج النقدية اما الثاني فهو دراسة فنية للانساق المضمرة,اما المبحث الثالث فهو عينة  البحث, اذ اختارالباحث عينتين  بصورة قصدية من مجتمع البحث الذي يتكون من مجموعة من المسرحية الحديثة التي كتبها كتاب عراقيون في فترات مختلفة, هما مسرحية (مع الفجر جاء مع الفجر عاد) لمحيي الدين زنكنة ومسرحية (دمى محطات وظل) للقاسم مطرود. اما المبحث الرابع فهو النتائج والاستنتاجات وقائمة المصادر والمراجع

Published
2021-01-31
How to Cite
[1]
م.د اسماعيل محمد هاشم محمد 2021. الانساق المضمرة وتجلياتها في النص المسرحي العراقي المعاصر. Thi-Qar Arts Journal. 34, 1 (Jan. 2021), 95-115. DOI:https://doi.org/10.32792/http://jart.utq.edu.iq/.