دراسة في الاتفاقيات والمعاهدات الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف

  • م.د فاضل عبد علي الشويلي رئاسة جامعة ذي قار مركز ذي قار للدراسات التاريخية والإثارية

Abstract

     الارهاب كظاهرة تهدد المجتمع الدولي بشكل عام، فقد تم عقد العديد من الاتفاقيات الدولية فضلاً عن استصدار العديد من القرارات الدولية من قبل الجمعية العامة ومجلس الأمن في منظمة الأم المتحدة، إلا أن مسألة الارهاب لم تزل الى يومنا هذا هي الظاهرة الأخطر التي تهدد كل المجتمعات على حدٍ سواء، فعلى الرغم من كل ما تم ذكره من اتفاقيات دولية أو معاهدات أو قرارات دولية ألا أنه لم تتم معالجته بشكل جذري، فقد تعود الاسباب الى القصدية في عدم ايجاد تعريف موحد للارهاب لكي لا يتسنى الفصل ما بين الأعمال الارهابية والأعمال التي تعنى بمسألة حق الدفاع عن النفس ( المقاومة )، أو قد يعود السبب الى هيمنة بعض الدول الكبرى على المجتمع الدولي عبر السيطرة على أهم المنظمات الدولية العالمية كمنظمة الأم المتحدة، للسيطرة على الدول التي تمثل خطراً محدقاً ويهدد مصالح تلك الدول الكبرى في العالم، بالتالي من السهولة بمكان اتهام تلك الدول الخطرة بتمويل أو إيواء الارهاب، ومهاجمة تلك الدول بحجة تجفيف منابع الارهاب كما حدث في افغانستان والعراق، واستصدار قرارات تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم والمتحدة والتي تعد استثناء لمبدأ عدم التدخل في السيادة للدول.   

Published
2021-03-19
How to Cite
[1]
الشويلي م.ف.ع.ع. 2021. دراسة في الاتفاقيات والمعاهدات الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف. Thi-Qar Arts Journal. 34, 2 (Mar. 2021), 390-405. DOI:https://doi.org/10.32792/http://jart.utq.edu.iq/.